الوكالات الحكومية تشارك أحدث الأخبار حول التحقيق في اتهامات تلاعب نيلو في المخطط

0

لا يزال التحقيق في الاتهامات بالتلاعب بالمخطط لأغنية نيلو “Pass” مستمرًا.

في السابع عشر من يوليو، كشف مصدرٌ من وزارة الثقافة والسياحة أن الوكالة الحكومية تحقق في الوقت الحالي. وقال: “لقد طلبنا البيانات ذات الصلة من مزود الخدمة ونحن في مرحلة البحث عن خبير بياناتٍ كبير”.

في أبريل، قدمت وكالة Limez للترفيه وكالة نيلو، بياناتٍ إلى وزارة الثقافة والسياحة تطلب التخلص من هذه الاتهامات.

وشارك مصدرٌ من الوكالة الحكومية في البيان الأخير قائلًا: “تتألف البيانات التي أُحضرت من جانب نيلو في ذلك الوقت من مقالاته ومواده التسويقية. لقد رأينا أنها بياناتٍ غير كافية لتحديد ما إذا كان هناك تلاعب في المخطط، لذلك أرسلنا طلبًا إلى موقع ميلون للحصول على بياناتٍ إضافية”.

ويستمر البيان قائلًا: “لفهم كيفية تنفيذ عمليات شراء خدمة الموسيقى، طلبنا بيانات معلومات المستخدمين من موقع ميلون. وكان رد ميلون هو أن الأمر سيستغرق أكثر من شهر لتقديم البيانات، لذا فإننا ننتظر”.

وتابع: “هذه هي المرة الأولى التي يوجد فيها تلاعب في المخطط الرقمي بهذا الشكل، لذلك نحن نواجه صعوبات في تحليل البيانات. سنستنتج ما إذا كان ذلك تلاعبًا بالمخطط أم لا من خلال مشروعٍ خاص متخصص في البيانات الكبيرة”.

كما تكافح الوكالة الحكومية في الوقت نفسه الذي المؤسسات العامة مثل معهد أبحاث الإلكترونيات والاتصالات ووكالة كوريا للإنترنت والأمن التي رفضت طلب توفير بيانات وتحليلات تدفق البيانات نظرًا لحساسية الموضوع ولأسبابٍ أخرى. ولا يمكن إجبارهم على التعاون لأن المؤسسات غير تابعة لوزارة الثقافة والسياحة.

ولأول مرة أغنية “Pass” لنيلو تدخل في اتهامات التلاعب بالمخططات في أبريل، حيث ارتفعت فجأةً إلى المركز الأول، ثم انخفضت في وقتٍ متأخر من الليل عندما كانت فرق الآيدلز تهيمن بشكلٍ عام على المخططات الرقمية، أرسل اتحاد إدارة كوريا (KMF) طلبًا رسميًا إلى وزارة الثقافة والسياحة في أواخر أبريل لإجراء تحقيقٍ في الأمر.