يونغ كريم عضو فرقة M.I.B تعرض لانتقادات لاذعة بسبب استخفافه بالعلم الكوري

1 3

MIB-youngcream

تعرض يونغ كريم (Young Cream) عضو فرقة M.I.B لانتقادات لاذعة مؤخرًا بسبب استخفافه بالعلم الكوري وتاريخه وبسبب ردوده المستفزة مع معجبيه.

كتب يونغ كريم مؤخرًا:

“بكل صراحة، أنا لا أحب اللون الأحمر في علمنا الكوري. لاحقًا حين أصبح الرئيس سوف أغير لونه ^.~ هل يعقل أن يحتوي علمنا الكوري على اللون الأحمر حتى ونحن نعلم بأن اللون الأحمر موجود في رمز الصليب المعقوف والشمس المشرقة على حد سواء؟ لا يمكنني أن أكذب… لا تعيشوا على ما تعلمتموه فقط رجاءًا”

MIB-youngcream_1

ومن ثم أضاف صورة للعلم الكوري باللون الأزرق فقط مزيلًا  منه اللون الأحمر وكتب قائلًا:

“أنا كوري. هذا هو علمي الذي حصلت عليه من العلم الكوري ^.~”

MIB-youngcream_2

وكما هو متوقع من هذا التصرف فقد أثارت تغريداته جدلًا  واسعًا بين مستخدمي الإنترنت لأنه قام بالاستخفاف بالعلم الكوري وتاريخه وأن تصرفه هذا كان بإمكانه جلب المشاكل لفرقته. وقام المعجبين بالرد عليه على التويتر بخصوص وضع الفرقة طالبين منه أن يكون أكثر حذرًا بما أنه شخصية عامة وبإمكانه التأثير سلبًا على الفرقة. على أية حال رد يونغ كريم من دون مبالاة حيث قال:

“لقد كنت أشعر بالإحباط لأنني لم أدخل في أي قضية مثيرة للجدل لكني أرغب في أن أكون محل جدل ^.~ وكل الأشخاص من حولي يعيشون بشكل جيد ولا يبالون بهذه القضية”

ناشده المعجبين لأن ينتبه إلى كلماته وأن يعيد النظر فيما كتبه مشيرين إلى أنه ليس بشخص عادي على الإنترنت وأنه حتى لو أراد جذب الإهتمام فهذه ليست بالطريقة الصحيحة. على أية حال، قام يونغ كريم بالرد غاضبًا على معجبيه قائلًا  لهم بأنه لم يطلب منهم أبدًا أن يتابعوه على التويتر وأن حسابه على التويتر مثل مذكراته الشخصية. وحين سأله المعجبين ما إذا كان يستخف بمعجبيه أجاب يونغ كريم قائلًا  بأن معجبيه الحقيقيون هم أولائك الذين يتفقون معه بعكس أولائك الذين انتقدوه. تصرفه هذا أثار قلق بعض معجبيه مما جعلهم يغردون له من باب الاهتمام معلّقين بأنهم كانوا في حالة ذهول من تصرفه وأنهم على وشك البكاء، على أية حال رد يونغ كريم قائلًا  بأنه لا يوجد هنالك أي شيء يستدعي القلق حيث أن الصحفيين الكوريين مشغولون جدًا لكتابة أي شيء عنه.

MIB-youngcream_3

لكن الصحافة الكورية انتبهوا بالفعل لتصريحاته الجريئة وبمجرد أن انتشرت تغريداته من خلال وسائل الإعلام هاجمه مستخدمي الإنترنت وبإداركه لهذا حذف يونغ كريم كل تغريداته المثيرة للجدل وأصدر اعتذارًا شخصيًا كتبه في صورة سلسلة من التغريدات حيث قال:

“أنا أعتذر بصدق حيث أنني لم أكن أرغب بأذية العلم الكوري أبدًا وأنا أعتذر لأنني تسببت بالمشاكل لأنني كنت متأثرًا بمشاعري في اللحظة التي كتبت فيها التغريدات ولم أنتبه لما تعني. سوف أستخدم الكلمات التي لا يمكنني استرجاعها والتي ضايقت العديدين كخطوة للأمام لأصبح رجلًا  أنضج. سوف أصبح شخصًا أفضل بإمكانه المساهمة في الأمة باعتباري هذه المشكلة التي تسببت بها من خلال مشاكلي الشخصية كفرصة جديدة. أعدكم. أنا حقًا متأسف للجميع، بما في ذلك الناس المشكورين الذين آمنوا بي. لقد قمت بحذف التغريدات المثيرة للجدل وسوف أتلقّى كل الانتقادات بصدر رحب. لكن كل ما كتبته يرجع لادّعائي الشخصي الغبي. على الرغم من أني ما زلت غير ناضج، إلا أنني لا أعتقد بأنه تصرف صائب من المعجبين وأولائك الذين من حولي والذين آمنوا بأني سأتغير وقدموا لي فرصة أخرى أن يدافعوا عني ويدعموني على الرغم من كل تصرفاتي. بعد أن نظرت إلى ما فعلته الآن فأنا قد تجاوزت الحد المنطقي حتى أنني قمت بأذية المعجبين الذين تفهموا ذلك وحاولوا مساعدتي. أريد أن أعتذر عن ذلك مجددًا. أنا متأسف. أيضًا تلك الكلمات كانت كلماتي المسيئة الشخصية وليست من شخص آخر. لذا إن كان بإمكانكم انتقادي أنا فقط فسوف أتفكر بأخطائي وأعدكم بأن أنمو بكل تأكيد لأصبح شخص أفضل. وأخيرًا، أنا أعتذر”

ربما يعجبك ايضاَ المزيد من الكاتب

  • young lady

    سخيف صراحة وما عنده شغل